top of page
  • Writer's pictureMohamed Ahmed

Chat GPT4-o أفلام الخيال العلمي.. الواقعية الجديدة؟



سنة 2013 يعني حوالي من 10 سنين نزل فيلم HER فيلم بيتكلم عن شخص بيقع في حبSoftware  (برنامج) بيقدر يتكلم معاه و يسأله و يطرح عليه مشاكله و البرنامج بيتفاعل معاه و يرد عليه و يبادله مشاعر و عاطفة.. وعشان الناس تتقبل الفكرة قامت بالأداء الصوتي لشخصية البرنامج الممثلة الأمريكية Scarlett Johansson

زمان أفلام الخيال العلمي كانت بتفضل "خيال" لفترة طويلة.. لكن في عصرنا الحالي أصبحت 10 سنين مدة كفاية جداً إن الخيال دة يصبح واقع بنعيشه.. إن لم يكن الواقع أصبح متفوق على الخيال العلمي في قدرته على الإبهار.. لدرجة تخلينا نسأل.. هل أفلام الخيال العلمي في السنين الجاية هتتحول لأفلام الواقعية الجديدة؟


إطلاق النسخة الجديدة من Chat GPT

من كام يوم شركة Open AI أعلنت إطلاق النسخة الأحدث من Chat GPT وهو Chat GPT-4o و حرف ال O هنا هو اختصار لكلمة Omni و المقصود بيها هنا متعدد الأغراض.

النسخة الأحدث من Chat GPT تعتبر بنفس مستوى Chat GPT4 ولكن بسرعة أكبر ودة عشان بدل ما تستنى 10 ثواني تقدر تلاقي إجابة سؤالك في نفس اللحظة أو من باب الدقة هتلاقيها بعد أجزاء من الثانية.. 10 ثواني كتير برضه!

نقدر نقول كدة إن النسخة دي بتبني على نجاح الإصدارات السابقة، وبتقدم تحسينات كبيرة في الكفاءة والدقة والتنوع اللغوي.. نقدر نقول إن فهم البرنامج للغات وسياقات الكلام أصبح أكبر و أدق وأسرع.. والبعض شايف إن المستوى اللي وصله بقدر ما ممكن يكون مساعد للكتاب و المبدعين بقدر ما ممكن يشكل تهديد لفئة كبيرة منهم!

كل دة منقدرش نقول إنه جديد.. قدر من التطور البسيط في التحليل اللغوي للبرنامج ودة متوقع بالضرورة بمرور الوقت.. لكن المبهر في الموضوع هي المهام الجديدة اللي أصبح Chat GPT 4o قادر يعملها.



مميزات Chat GPT-4O الجديدة

زي ما وضحنا فحرف ال O في كلمة Chat GPT هو مأخوذ من كلمة omni و المقصود بيها هنا متعدد الاستخدامات و الأغراض.. ودة لأن البرنامج دلوقتي مبقاش مقتصر بس على الرد بشكل مكتوب.. لكن كمان أصبح بالإمكان إنك تتواصل معاه صوتياً.. تتكلم معاه و تطرح عليه الأسئلة حتى لو بالعامية المصرية و هتلاقي منه رد.. صحيح لسة أسلوبه في الكلام واضح إنه مصطنع شوية لكنه بالتأكيد هيتطور بعد وقت.

كمان البرنامج أصبح عنده قدرة مبهرة على تحليل الصور و الفيديوهات.. يعني عادي لو شخص كفيف فتح البرنامج و الكاميرا وسأل البرنامج أنا قدامي إيه هيلاقي منه إجابة! وكمان يقدر يحدد مشاعرك من خلال ملامح وشك! ويقدر يقولك رأيه في لبسك أو يساعدك في حل مسألة أو معادلة رياضية مكتوبة على ورقة! يعني مش هتحتاج تروح للمدرس الحصة بدون ما تعمل الواجب بحجة "أصلي مكنتش فاهم المسألة دي!" أصلاً ممكن متبقاش محتاج تروح لمدرس.. يكفي إنك تصور الصفحة و تطلب منه يشرحهالك!

متخيل إنك تصحى الصبح وتيجي تلبس فتقوم مصور لبسك ل Chat GPT و تقوله أنا عندي اجتماع مهم النهاردة.. إيه أنسب طقم ألبسه؟ متخيل؟!

ومن باب التأكيد.. دي مش توقعات ولا تنبؤات للمستقبل.. كل دة خلاص أصبح واقع!

طبعاً كم الأسئلة و المعضلات الفلسفية و الأخلاقية اللي هيفتحها التطور الأخير دة كبيرة جداً وتأثير دة على أغلب المجالات بما فيها المجال تسويقي كبيرة جداً.

 

في رأيكم.. إزاي التطورات دي ممكن تأثر علينا بشكل عام و على الصناعات الإبداعية بشكل خاص؟

مستنيين رأيكم في التعليقات 

0 views0 comments

Comments


bottom of page